SHARE

شهد اليوم الدورى العام المصرى مبارة مؤجلة بين الاهلى والاسماعيلى من الاسبوع الرابع فى الدورى ودخل الاهلى المباراة بتشكيلة من اللعيبة التى لم تلعب كثير واستبعد المدير الفنى للاهلى بعض من الاساسيين عن هذه المباراة كانت المباراة فى ملعب برج العرب فى الاسكندرية بدأت المباراة وكان الاسماعيلى هو المسيطر على الشوط الاول بنسبة كيبرة فى كل اوقات الشوط ولم يكن للاهلى سوى الجهمات التى كانت تؤدى الى ضربة ركنية وافتقر الاهلى الى تنفيذ الضربات الركنية بشكل يؤدى الى احراز هدف فقد نال الاهلى فى هذه المباراة على 8 ضربات ركنية لم يستفيد بأى منها لكنه كان يحاول الوصول الى مرمى حار الاسماعيلى فى فترات المباراة وقد وصل الاسماعيلى اكثر من مرة الى مرمى الاهلى وسيطر على الشوط ولكن لم تكن له سوى كرة واحدة مأثرة على مرمى الاهلى وقد كان القائم على موعد لصد هدف محقق للاسماعيلى فى الشوط الاول وانتهى الشوط الاول بنتيجة 0-0 وبدأ الشوط الثانى من المباراة ولم يجرى اى من الفريقين اى تغيرات فى التشكيلة استحوز الاهلى على مجريات اللقاء واضاع الماجم ازاروا العديد من الفرص المحققة ولم يكن دفاع الاسماعيلى على تركيز عالى كما كان فى الشوط الاول لم يصل الاسماعيلى بشكل خطير فى الشوط الثانى سوى فى كرة كانت الاخطر فى المباراة وقد انقذها حارس الاهلى بكل جدارة مع على خط المرمى

مجريات المباراة:

وقد ضغط الاهلى الاهلى على دفاع الاسماعيلى واستغل التقدم الهجومى واحرز الهدف الاول فى الربع الاخير من المباراة وقام مدرب الاهلى بأجراء اول تبديل له بخروج مؤمن ونزول بكاهامى وكان اول ظهر للاعب الجنوب افريقى مع الاهلى وقام الاسماعيلى بالضغط على خط وسط ودفاع الاهلى بشكل مستمر لكنه لم يجدى نفعلا ومن هجمه مرتدة اخرى ومع تقد المدافعين احرز الاهلى الدف الثانى له فى اخر عشر دقائق فى المباراة ليؤكد الفوز فى هذه المباراة الصعبة وكان الحكم على مستوى عالى فى ادارة المباراة مع بعض الاعتراضات من صفوف الاسماعيلى لكنه ادار المباراة بشكل رائع للغاية وبهذا الفوز يضع الاهلى قدمه فى خطوة جديدة للدورى رقم 40 ويبقى للاهلى الكثير من المباريات المؤجلة بسبب اشتراكه فى بطولة افريقيا ويحاول الاهلى بجهد مع مجهود اللعيبة الوصول الى البطولة فى هذا العام ايضا بعد الفوز بها فى العام الماضى وتحقيق البطولات الاخرى مع الادارة الفنية القوية للاهلى