SHARE

يعيش رواد الفضاء حياة صعبه للغاية حيث انهم يكونون بعدين عن اهلم فترات طويلة جدا ولا يستطيعوا الاستمتاع بالوجبات التى يحبونها لان لهم طعام خاص يجب ان بتناوله فى الفضاء ويجب عليهم ايضا ممارسة بعض من الرياضة من وقت الى اخر حتى لاتصاب بعض العضلات بالدمر اثر انهم لايستعملونها حيث انه فى المركبات الفضائية المراقبة للاحوال الجوية لا يجود عليها جاذبية ففى كل الوقت يكون جسم الرائد الفضاء عائمة فى الاجواء حتى ينزل مرة اخرى الى الار وفى هذا الوقت يجب عليه ممارسة بعض الرياضة لان بعض العضلات مثلا عضلات القدم فى كل الوقت لاتعمل لانه لا يسير فى الفضاء فقط عائم فى الاجواء هناك ويعمل رواد الفضاء على جداول زمنية صارمة ويستغرقون فى الفضاء فى قرابة العام ولا يهبطوا الى الى الارض الافى الاجازات السنوية الخصصة لهم ويحرم ايضا رواد الفضاء من الطعام المعتاد على الارض لانهم لايأكلون مثل هذه الاكلات التى نحن نأكلها هنا بل ان لديهم وجبات اعدت خصيصا لهم لانهم لايستطيعوا اعداد الطعام فى الفضاء وايضا لايستطيعون اشعال النهار لطهوا الطعام

طريقة الحل:

لذلك عمل الباحثون على اعداد وجبات تحتوى على الفيتامينات والبروتين الذى يحتاجه الجسم فى شكل وجبات فى اكياس طويلة الصلاحية حتى يأكلونها فى اى وقت ولكن منذ ثلاثة ايام اطلقت ناسا صاروخ يحمل الطعام الى المركبات الفضائية لتزويدهم بالطعام وكانت المفاجأه على رواد الفضاء انهم وجدوا ان المكوك يحتوى على ايس كريم وبيتزا والكثير من الطعام الذى يفتقده رواد الفضاء وكانت هذه مفاجاه سارة للغاية عليهم فهناك رواد فضاء من جنسيات مختلفة على متن السفينة الفضائية منهم ايطالى لم يأكل البيتزا منذ قرابة سنة وكان من اسعد رواد الفضاء فى وقت وصول المكوك اليهم وكانت هذه المنتجات تزن حوالى 3 اطنان من المأكولات والعدد التى يقومون بالبحث عليها والتى تساعدهم فى استمرار العيش فى الفضاء الخارجى ويمر الفرد لكى يكون رائد فضاء بالكثير من الاختبارات الصعة للغاية حتى يصبح رائد فضاء جاهز للسفر خارج الارض والعيش فى الفضاء لمده قد تزيد عن سنة ففى بعض الاحيان يبقى رواد الفضاء لمده ستنين تقريبا للعمل على الابحاث واكتشاف العديد من الكواكب والمجرات الخارجية ويتدرب جدا رائد الفضاء على الارض على كل المخاطر التى من الممكن ان تواجه اذا سافر الى الفضاء والتدرب على الاكل الفضائى حتى يكون جاهز لكل العوامل التى سوف تواجه